الرئيسية / حكايات رياضيه / حمامة الكرة المصرية وجد عشه في الزمالك … وحكايات رياضه

حمامة الكرة المصرية وجد عشه في الزمالك … وحكايات رياضه

كتب : خليل ابو العلا

فى السبعينيات ظهرجيل من النجوم فى ملاعب مصركان من افضل الاجيال الكروية عبر تاريخ كرة القدم المصرية من بين هؤلاء محمد عبدالله السيد الشهير باسم ( حمامة ) الذى كان واحدا من افضل نجوم الكرة بفضل موهبته وسرعتة وخفة حركته التي منحته لقب ( حمامة الكرة المصرية ) حيث قدم مستوى رائع مع البلاستيك والزمالك والمنتخب المصري إلا أنه لم يحصل على نصيبه من الأضواء والشهرة كما حدث مع غيره من نجوم جيله .

بدا حمامة حكايتة مع الساحرة المستديرة منذ الصغر حيث كان يلعب مع اقرانة فى شوارع وحواري منطقة شبرا الخيمة بالكرة الشراب وكان منذ صغرة يمتلك موهبة كبيرة وتميز بالسرعة وخفة الحركة لذلك اطلق علية اصدقائة لقب ( حمامة ) الذى التصق بة بل وتقفوق على اسمة الاصلى وفى الرابعة عشرة من عمرة تقدم ومعه صديقة مصطفى يونس الى اختبارات نادي البلاستيك فلفت نظر الكابتن عزب يونس بفضل مهارتة الفنية العالية وسرعة تحركة فى استلام وتسلم الكرة فضمة على الفور الى النادى ولعب لعدة سنوات فى صفوف الناسئين بنادى البلاستيك حيث ابلا بلاء حسنا وظهر بشكل رائع ليتم تصعيدة عام 1970 الى الفريق الاول وكان يدرب الفريق في ذلك الوقت الكابتن عبيد خفاجي الذي كان شديد الاقتناع بموهبتة.. ومنذ أول مباراة ودية مع دمياط حجزحمامة لنفسة مكانًا أساسيًا في صفوف الفريق الذى خاض اولى مواسمة فى الدورى العام موسم 1971 /1972 الذى الغي بسبب حادثة مباراة الاهلى و الزمالك الشهيرة ولعب فريق البلاستيك مباريات قوية حيث فاز على الاهلى بهدف نظيف لنجمة حموكشة وبنفس النتيجة فاز على المصري والطيران وتعادل مع الزمالك و الاتحاد ودمياط وضم الفريق وقتها عدة نجوم منهم حموكشة وصلاح زكى و عبدالحميد الريس و محمد امام و سميرعبدة وحمامة
وقضى حمامة ستة مواسم مع فريق البلاستيك كانت تمثل العصر الذهبي للفريق، وأحرز 12 هدف بالوان نادى البلاستيك وكان دائما يتواجد فى التشكيلة الاساسية للفريق ففى بطولة الدورى العام موسم 1972 /1973 لعب حمامة مع فريقة فى العديد من المباريات القوية حيث تعادل البلاستيك مع قطبي الكرة المصرية الاهلى و الزمالك بدون اهداف كما تعادل مع شواكيش الترسانة 1/1 و احرز حمامة هدف فريقة وتعادل البلاستيك ايضا مع دراويش الكرة المصرية سلبيا وفاز بهدف نظيف على المصري البورسعيدى وعلى دمياط باربعة اهداف مقابل هدف واحد وكان تألق حمامة مع البلاستيك سببا في انضمامة للمنتخب المصري الاول عام 1974
ورغم تالق حمامة مع البلاستيك الا انة قرر ان يبتعد عن النادى واللعب لأي نادٍ ينهي إجراءات ضمي لصفوفه بعد حدوث مشكلة بينة وبين ادارة النادى حيث طلب مبلغ من المال من اجل شراء شقة فحدث شد وجذب مع احمد مجاهد رئيس مجلس ادارة الشركة الاهلية للبلاستيك التابع لها النادى الذى رفض فى البداية ، ثم وعد بتدبير المبلغ لكن بدأ التسويف وربط اللعب مع الفريق بالحصول علي المبلغ فكان قرار حمامة بترك النادى وفى تلك الاثناء دخل الاهلى و الزمالك فى مفاوضات مع البلاستيك لشراءة فطلب البلاستيك لضم حمامة مبلغ عشرة الاف وهو مبلغ كبير فى ذلك الوقت ليبتعد الاهلى عن اتمام الصفقة وقد تدخل اللواء عبد العزيز الجمل وزير الصناعة في هذا الوقت بالضغط على ادارة البلاستيك بترك حمامة للانضمام للزمالك خصوصا ان حمامة كان يميل اكثرللعب فى القلعة البيضاء وبالفعل انضم حمامة الى الفريق الابيض مقابل عشرة الاف جنيها فى صفقة كانت حديث الوسط الرياضي الطريف ان مجلة الأهلي رسمت كاريكاتير قالت فيه ساخرة إن حمامة كلف الزمالك 10 آلاف جنيه في حين أن (جوز الحمام بـ2 جنية )
ولم يكن غريبا ان ينسجم حمامة مع نجوم فريق الزمالك الكبار بشكل سريع خاصا انة لعب معهم كثيرا فى صفوف منتخب مصر فكان يعرف طريقة لعبهم وكانت اول مبارة رسمية يلعبها حمامة بالقميص الابيض امام الهلال السوداني في بطولة الاندية الافريقية ابطال الدورى بذهاب دور الـ32 عام 1979 في ستاد القاهرة وقد طلبة الراحل زكي عثمان مدرب الزمالك بالنزول قبل الفريق لتحية الجماهير الغفيرة التي حضرت اللقاء، وأحرز الهدف الوحيد للفريق في المباراة في آخر ربع ساعة بعد عرضية عبدالرحيم محمد، لكن الهلال تعادل قبل نهاية اللقاء وفى لقاء العودة أحرزحمامة الهدف الأول في المباراة في مباراة العودة ثم سدد كرة صاروخية ارتطمت بحارس الهلال وأكملها محمد طاهر في المرمى لنحرز الهدف الثاني وقبل انتهاء اللقاء أحرزالهلال هدف لينتهي اللقاء 2-1 لصالح نادى الزمالك ويصعد لدور الـ16
وكان موسم 1978 /1979 هو اول مواسم حمامة مع نادى الزمالك ولعب اول مباراة لة امام النادى المصري فى الاسبوع الثانى من عمر المسابقة حيث نزل بديلا لمحمود فوزى صاحب الهدفين اللذان فازبهما فريق الزمالك بالمباراة ولعب فى الدورى عشر مباريات بدون ان يسجل اى هدف وشارك حمامة فى نهائي كاس مصر امام نادى المحلة واستطاع ابناء القبيلة البيضاء ان يتغلبوا على فريق الفلاحين بجيلة الذهبى الشهير بثلاثة اهداف نظيفة ليفوز حمامة باول لقب فى تاريخة
وفى موسم 1979 /1980 خاض حمامة مع فريقة 21 مباراة سجل خلالها 6 اهداف فى مرمى الاتحاد هدفين وهدف واحد فى مرمى الاسماعيلىوالترسانة والمحلة ثم الاتحاد فى الدور الثانى تم صام حمامة عن التهديف فى موسم 1980 /1981فى الدورى والكاس الذى خرج منة الزمالك من الدور امام الكروم
واثناء تالق حمامة مع نادى الزمالك جاءتة عدة عروض للاحتراف خارج البلاد ابرزها عرض من الوصل الاماراتى ومن باوك اليونانى الا انة فضل اللعب للنادى الكبير الذى عشقة منذ صغرة كما رفض ايضا عرضا للعب فى نادى الاتحاد السكندرى ليعلن حمامة اعتزالة اللعب وهو فى صفوف نادى الزمالك فى عام 1985 بعد مسرة حافلة مع الساحرة المستديرة ليتجة الى التدريب حيث عرض علية نادى الزمالك العمل داخل الجهاز الفنى للفريق الاول الا انة رفض وفضل العمل في قطاع الناشئين، ثم اتجه للعمل في قطاع الناشئين بنادي الزيد بالمنطقة الشرقية بالإمارات ثم انتقل بعد ذلك لنادي الشعب وانتهت تجربتة في الإمارات مطلع التسعينيات
ثم تولي تدريب نادي البرج في لبنان عام 1992 و كانت تجربة ناجحة حيث كان النادى مهدد بالهبوط الى القسم الثانى ونجح حمامة فى قيادة بحنكة وخبرة كبيرة الى منطقة الامان بل وقادة للفوز بكأس لبنان علي حساب نادى الصفاء احد اعرق الاندية اللبنانية ولكنة قررتركه بعد تدخل المسئولين في اختصاصاتة الفنية
على المستوى الدولى انضم حمامة الى منتخب مصر للمرة الاولى عام 1974ولعب مع منتخب مصر فى العديد من المناسبات الكروية اشهرها دورة الالعاب الافريقية فى الجزائر عام 1978 والتى انسحب منها المنتخب المصري بعد مباراة ليبيا الشهيرة التى اعتدى فيها الامن الجزائري والفريق الليبي على لاعبى مصر ونتج الاعتداء على جرح الكابتن طة اسماعيل مدرب منتخب مصر فى وجهة عن طريق احد الضباط فقام حمامة بركل هذا الضابط بقدمة ليقوم الاخير بضرب حمامة بعصا كهربائية ليقوم حمامة بالامساك براية الكورنر للدفاع بها عن نفسه

منقوله من صفحه الاعلامي جمال عبد الحميد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *