حكايات رياضيه : انتحار مشجع اهلاوي لهزيمه فريقه من القناه بالخمسه

كتب : خليل ابو العلا

حكايات لها  تاريخ  يكتبها اليوم الكاتب والمؤلف جمال عبد الحميد الذي  سظع اسمه في توثيقه للتاريخ الرياضي .

يقدم لنا حكايه انتحار مشجع انلاوي بسبب هزيمه الاهلي من القناه بخمسه اهداف في موسم ٦٠/٥٩ في الدوري العام في ظل تواجد نجومه صالح سليم  والفناجيلي وطه اسماعيل …. فماذا حدث للمشجع المنتحر وماذا كتبت الصحف عن فضيحه الاهلي  ؟

كانت في حكايه المؤرخ جمال عبد الحميد نقدمها نسخا كالتالي :

 

يلقى بنفسه فى النيل حزنا على هزيمة الاهلى

شهد الاسبوع الثامن من عمر مسابقة الدورى العام موسم 1959 / 1960 فوز نادى القناة على ضيفه النادى الاهلى بنجومه الكبار صالح سليم ورفعت الفناجيلى وطه اسماعيل وميمى الشربينى وسيد الضظوى,و عبدالجليل حميده بخمسة اهداف مقابل هدفين فى مفاجاة من العيار.. فجاء مانشيت صحيفة الاهرام يقول عن لقاء الاهلى والقناة ( باخرة الاهلى تغرق بالاوركسترا فى القناة ) ,كما ظهرت صحيفة المساء وبها كاريكاتير مدرب القناة محمد الجندى امام طشت غسيل وبه لاعبى الاهلى ويغسلهم بلوفا لاعب القناة الذى تالق فى المباراة كل هذا قد يبدو طبيعيا أما الغير طبيعى بل والمثير والغريب فهو أن يلقى احد مشجعى و عشاق القلعة الحمراء بنفسه فى النيل حزنا وكمدا على هزيمة النادى الأهلى بخماسية .. حيث خرج محمد حمودة الشاب الذى يبلغ من العمر ثمانية وعشرين عاما بعد المباراة إلى كوبرى الجلاء وقام بالقاء نفسه فى النيل لكن أحد المارة ويدعى محمد امام ويعمل سمكرى تمكن من إنقاذ المشجع الأهلاوي قبل غرقه بلحظات قليلة وتم نقل عاشق القلعة الحمراء على الفور إلى مستشفى القصر العينى

كلمات دلالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *