حكايه تعادل الاولمبي ودمنهور وسخط واتهامات الجماهير الاسكندرانيه

كتب : خليل ابو العلا

حكايه تعادل الاولمبي ودمنهور في عيون  الجماهير الاسكندرانيه  هو تعادل  مقصود من وجهه نظرهم   من جهاز الاولمبي  هكذا صرخت الجماهير بعد انتهاء المباراه  اعتراضا علي التعادل بعد ان كان الاولمبي متقدما بثلاث اهداف نظيفه حتي الدقيقه ٧٥ من الشوط الثاني  لينفعل ابناء احمد ساري  علي  احتجاجات الجماهير  ضد والدهم وصلت لحد بكاء ابنته التي حضرت النباراه مع اخيها لما يتعرض له والدها من اتهامات .
الطريف ان مجلس اداره دمنهور برئاسه ايهاب عبدالله  ترك مقصوره ستاد المباراه بعد الهدف الثالث للاولمبي   في مرماهم وسط سخطهم علي فريقهم الذي اقترب من الهبوط  للدرجه الثالثه ولمجرد خروجهم احرز الفريق  الدمنهوري ثلاث اهداف في ربع ساعه ليتعادل  بشكل جعل هناك تساؤلات في المدرجات وسط دهشه الحماهير وايهاب الكاس  عضو المجلس الذي حضر  المباراه أحرز أهداف الأوليمبي مروان شاهين في الدقيقة 5 وأضاف سراج الدين الهدف الثاني في الدقيقة 7 واختتم لاندري أهداف الأولمبي في الدقيقة 68 وأحرز  دمنهور الأهداف الثلاثة في  الربع ساعه الاخيره من الشوط الثاني.
كلمات دلالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *