بالمستندات : طرابيه يكشف اكاذيب وخداع قياده ماسبيرو

كتب : خليل ابو العلا

كشف الاعلامي محمد طرابيه اكاذيب قيادات ماسبيرو ورئيس الهيئه الوطنيه للاعلام  وكتب علي صفحته الشخصيه ما يثبت اكاذيبهم مدعمه بالمستندات وكانت  كالتالي :

فى الوقت الذى يعانى فيه العاملون بمختلف قطاعات ماسبيرو بسبب خصم مبالغ كبيرة من مستحقاتهم المالية الشهرية ، وفى الوقت الذى انخفضت فيه أعداد العاملين بالمبنى بحوالى أكثر من 13 ألف موظف ومسئول خلال 10 سنوات وهو ما يعنى وقف صرف مرتباتهم الشاملة .
وفى الوقت الذى يوجد فيه أكثر من 2000 موظف حاصلون على أجازات للعمل فى الخارج ويدفعون مبالغ كبيرة مقابل تجديد الإجازات ، علاوة على وفيات واستقالات وإنهاء خدمة المئات من الأشخاص خلال السنوات الماضية .
كل هذا كان يستوجب إما رفع أجور العاملين من المبالغ الطائلة التى تم توفيرها أو قيام وزارة المالية بتخفيض المبالغ المخصصة لبند أجور الشخصيات السابق الإشارة اليها .
والمفاجأة التى نكشف عنها بالمستندات أن بند الأجور لم ينخفض كما تدعى قيادات ماسبيرو ، بل العكس فقد زادت قيمة المبالغ المخصصة لهذا البند .
وهنا نشير إلى أن مخصصات بند الأجور للعاملين فى الهيئة فى السنة المالية 2020\ 2021 والتى تنتهى فى 30 يونيو الجارى بلغت 2 مليار و794 مليون جنيه سنوياً بزيادة قدرها 222 مليون جنيه فى موازنة العام المالى 2019 \2020 والتى كانت 2 مليار و572 مليون جنيه .
وهو ما يعنى أن المخصصات الشهرية خلال موازنة العام الحالى تقدر ب 232 مليون جنيه شهرياً وليس 220 مليون كما تعلن قيادات الهيئة أنها لم تزد منذ 2011 !!!.

كلمات دلالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *