شاهد: فضائح وخداع اعلام الاحمر واستادات لجماهير الاهلي

الكاتب : خليل ابو العلا 

من صفحه الزميل الاعلامي عاطف عبد الواحد بجريده الاهرام … يناقش بحرفيه وبتأدب اعلامي ما يصدره الاهلي واعلامه ومحمد كامل   رئيس استادات وتطويره المزعوم وهي كلمه يقولها الزميل الاعلامي تأدبآ … ولكن ما حدث في ستاد السلام هو خداع واضح وصريح من اعلام الاهلي ومن محمد كامل   لجماهير الاحمر …وهي لغته المعروفه في تعاملاته سواء ابان رئاسته لبيرزنتيشن او حاليا في استادات وشركه لايف المنبسقه من استادات  وكلها اسماء للتوهان  واللف والدوران وحوريني يا كيكا … ولكن فضحها قبل كلمات زميلي عادل عبد الواحد تصريحات  اشرف عامر رئيس الانتاج الحربي الذي صرح بالقنوات الفضائيه  ان الاهلي ضيفا في ستاد السلام ولا يملك حق وضع اسم ناديه علي الاستاد وان اسم ستاد السلام باقي وطلب من محمد كامل التي حوله كل الشبهات ان يوضح للرأي العام ان كل ما يتناوله اعلام الاهلي عير صحيح وان هناك عقود مسجله رسميه ان الاهلي مؤجر للملعب وليس مالك … واننا نسمح بوجود شعارات النادي كأعلان بالملعب .

ولكن عجبني كشف الزميل لفضائح وخداع الاعلام الاحمر لجماهيره باسلوبه الاعلامي الراقي الذي افتقده انا شخصيا وهي احدي عيوبي  ان قلمي قاسي في مواجهه اي فساد دون النظر للالوان ولا انظر ولا انتظر ماهي العواقب … ربما يقيني ان الله مع الحق وان من يتوكل علي الله فهو حسبه يجعلني اترجم تأدب صديقي الاعلامي لكلمات قاسيه قد تعيد التوازن في قصه استادات وما يدور من حولها من قضايا وتساؤلات وشبهات تحتاج لتوضيح .

وكان علي صفحه زميلنا المحترم عادل عبد الواحد طرح قضيه التطوير المزعوم كما كتبها وهي خداع كما فسرتها انقلها لكم نسخا .

ليس هذا ما اتفقنا عليه
التطوير على طريقة محمد كامل (١)

انتظرت لبعض الوقت لاكتب عن ستاد السلام وملعب الاهلى والتطوير لان هدفى اكبر واعمق من مجرد اسم نادى على ملعب ..باختصار كلامى ليس للمشجعين
الخطيب : سعيد بافتتاح استاد الاهلى بمدنية السلام تمهيدا لاستضافة مباريات الفريق الاول محليا وافريقيا
المصدر : مجلة النادى الاهلى وقناة النادى الاهلى
أشرف صبحى : ستاد الاهلى يعد اضافة كبيرة يخدم النادى والرياضة المصرية ويأتى فى ضوء التطوير الذى يلحق الرياضة المصرية
المصدر : مجلة الاهلى
أشرف عامر رئيس الانتاج الحربى : ستاد السلام ملك لهيئة الانتاج الحربى وأؤكد ان الاستاد مازال اسمه استاد السلام
المصدر : تصريحات ف قناة on time sports
الخطيب : ستاد الاهلى بمدنية السلام مجرد خطوة ولكن عمر الاهلى ما هيتخلى عن حلمه انه يكون له ستاد يملكه ودا قريب ان شاء الله
المصدر : مجلة النادى الاهلى وقناة النادى الاهلى
أشرف صبحى : ستاد الاهلى نموذج للاستثمار الرياضى
المصدر :مجلة الاهلى واكثر من موقع
أشرف عامر رئيس الانتاج الحربى: ملعب السلام لا يزال بنفس الاسم وليس استاد الأهلي كما يقال.. ووفقا للتعاقد بين هيئة الإنتاج الحربي مع شركة استادات فملعب السلام لم ولن يتغير اسمه وعدم تغيير هويته كان الطلب الأساسي .
المصدر : تصريحات تليفزيونية واكثر من موقع
مش اى يافطة والسلام
القصة والحكاية أكبر وأعمق
انه التطوير على طريقة محمد كامل
فى مجلة الاهلى وعلى قناة الاهلى لن تجد اى صورة عليها اسم ملعب الاهلى
مجلة الاهلى نشرت فى عدد الخميس 13اغسطس الماضى اربع صور..
على غلاف مجلة الاهلى صورة للملعب ..ولافته كبيرة تحمل هذه الكلمات نادى القرن ..أعظم نادى فى الكون
وصورة اخرى لرئيس الاهلى ووزير الشباب والرياضة وتكرر نفس السيناريو فى الصفحة الثالثة مع عنوان
نادى القرن يتسلم ستاد الاهلى We السلام
اين اللوحة استاد الاهلى
الم تكن كل هذة الاحتفالية من اجل ولعيون ستاد الاهلى
وستعانى للبحث عن صورة عليها ستاد الاهلى سواء باللغة العربية او حتى الانجليزية
فى كل المواقع ستجد صور عديدة لحفل الافتتاح وستجد صورة عليها اسم ALSALAM STADIUM صغير واسم الاهلى ونسره واسم Weببنط كبير واعلى اللافته او لوحة الملعب
انه التطوير على طريقة محمد كامل
ستجد العديد من اللافتات واللافتات وصور لاعبى الاهلى وبالطبع اللون الاحمر فى كل مكان وشعارات و..وكل ذلك من اجل اللعب على مشاعر جماهير الفانلة الحمراء
لقد قامت الدولة المصرية بتطوير ستاد السلام قبل كان 2019 وجعلته واحد من افضل واجمل الملاعب فى القارة الافريقية والعربية باعتراف نجوم القارة السمراء المحترفين فى اوروبا
ولَم تجد افضل منه مع استاد القاهرة لاستضافة بطولة الامم الأفريقية 23سنة ..وابهر الجميع فى كل حدث كروى
ولا احد افضل من كلمات الاستاذ اشرف عامر رئيس الانتاج الحربى والتى تجاهلتها مجلة وقناة النادى الاهلى ومعها محمد كامل ..كلمات واضحة ومباشرة ولا تعرف لغةاللف والدوران ..قال:
ملعب السلام لا يزال بنفس الاسم وليس استاد الأهلي كما يقال.. ووفقا للتعاقد بين هيئة الإنتاج الحربي مع شركة استادات فملعب السلام لم ولن يتغير اسمه وعدم تغيير هويته كان الطلب الأساسي .

كلمات دلالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *