مركز الملك سلمان الاجتماعي يكشف أبرز ملامح خطته الاستراتيجية التطويرية

 

 

كشفت صاحبة السمو الأميرة الجوهرة بنت سعود بن عبدالله بن ثنيان الرئيسة التنفيذية لمركز الملك سلمان الاجتماعي، ملامح الهوية الجديدة لمركز الملك سلمان الاجتماعي وخطته الاستراتيجية التطويرية التي سيطلقها المركز اليوم.

وأوضحت سموها خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته بعنوان “ملتقى الجميع”، بحضور صاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان نائب رئيس مجلس إدارة المركز، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة المركز وعدد من الإعلاميين، أن إطلاق الهوية الجديدة سيتم من خلال حسابات المركز في وسائل التواصل الاجتماعي وعبر وسائل الإعلام المختلفة، كما يشارك المركز بجناح في جامعة الملك سعود ابتداء من اليوم الخميس لعرض الهوية الجديدة والخدمات التي يقدمها المركز للمجتمع.

وبينت الأميرة الجوهرة بنت سعود أن استحداث المركز لخطته الاستراتيجية تأتي في إطار تعزيز مفهوم المسؤولية الاجتماعية ومحفزة للأداء الاجتماعي ليتكامل فيها مع مؤسسات المجتمع المدني، وصولاً إلى تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 وبرامج التحول الوطني، خصوصاً برنامج جودة الحياة وبرامج التمكين المجتمعي، مشيرة إلى أن الاستراتيجية شملت عدداً من الأهداف، ومنها السمة المؤسسية، حيث عمل المركز على تطويرها لتعكس مستوى الخدمات والمشاريع والشراكات التي يعمل عليها المركز منذ افتتاحه عام 1997م لتبرز مسيرته وجهوده لخدمة المجتمع.‎

واشتمل المؤتمر على عرض موجز عن محاور وأهداف الخطة الاستراتيجية وكيفية رسم مسار التطور الخدماتي والتوسع المساحي ليواكب تطلعات المستفيدين المتغيرة مع تسارع نمو المجتمع وتباين فئاته، كما اشتمل على معرض يجسد الهوية الجديدة للمركز وإعلان الخطة الاستراتيجية التي يتطلع المركز من خلالها إلى تحقيق استدامه مالية، بالإضافة إلى تطوير الشراكات المحلية والعالمية التي تخدم توجهاته واستعراض مشاريعه التنموية القادمة.

وفي الختام، نظم المركز جولة ميدانية للإعلاميين للاطلاع على مرافق المركز والخدمات التي يقدمها.

كلمات دلالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *